مبادئ هامة يجب اتباعها في خضم الحياة الجامعية

أخي طالب الجامعة، هناك بعض المبادئ الهامة التي ينبغي عليك اتباعها في خضم حياتك الجامعية:

 

1.اقبل تخصصك الذي التحقت به، فربما كان لديك الرغبة في الالتحاق بكلية أو معهد آخر غير ما التحقت به، ولكن ظروف المجموع والتنسيق قادتك إلى مكان آخر. اقبل هذا المكان، واعلم أنه عطية من الله  ينبغي أن تتاجر بها وتربح. اعتني بدراستك ، واهتم باستيعاب مناهجك حتى تكون فيما بعد ناجحاً في عملك ومؤهلاً لأن ترتقي في وظيفتك لأنك تحمل المؤهلات التي تؤهلك لذلك، مؤهلاً لأن تنجح في إدارة عملك حين تقوم بالعمل.

بعض الطلاب الجامعيين يعيشون بعقلية طالب المرحلة الثانوية وتفكيره، فلا يعدو انتقاله إلى المرحلة الجامعية من أن يكون زيادة في رصيده الدراسي من السنوات”

 

2.اعلم أنك في الجامعة ولست في السنة الرابعة من المرحلة الثانوية!

فبعض الطلاب الجامعيين يعيشون بعقلية طالب المرحلة الثانوية وتفكيره، فلا يعدو انتقاله إلى المرحلة الجامعية من أن يكون زيادة في رصيده الدراسي من السنوات..حين يطلب من طالب إعداد بحث عن شخصية من الشخصيات، فإنه لا يعدو أن يكتب عن: ولادته، نشأته، طلبه للعلم، ثم يذكر لك بعضاًَ من أحداثه، ثم وفاته وأين دفن؟ وماذا قال الناس عنه؟ وهذا يقدم مادة مفيدة لمن يقرأ، لكن هل يليق أن يكون طالب الجامعة بمثل هذه العقلية؟ أليس المطلوب من طالب الجامعة أن يحلل هذه الشخصية وأن يبحث – بعد أن يجمع هذه المعلومات- عن أسباب النجاح الذي حققه هذا الشخص، ثم عما قيل حوله من تهم وأخطاء، وماذا وجهت له من انتقادات؟ وما العوامل التي أثرت في تفكيره؟ وما الآثار التي تركها هذا الرجل؟

 

كثير من البحوث والمقالات التي يقدمها طلاب الجامعة لا تتجاوز القص واللصق، وقد تتفاوت المهارات تبعاً لمهارة الطالب في الحصول على المكان الذي يبدأ منه القص وترتيب هذه القصاصات التي يجمعها، وتختلف مهارة الطلاب في التوفيق بين هذه المقولات أما التحليل والمناقشة ووجهة النظر الشخصية المبنية على منطلقات علمية فهذا يندر أن يوجد عند كثير من طلابنا.

طالب الجامعة ينبغي أن يكون له دور في فهم الحياة، فلا يسوغ أن يكون مجرد إنسان يعيش في المجتمع ويتطبع بما فيه، بل لا بد له أن يرتقي الى مرحلة اعلى”

مثال آخر : طريقة تلقى المعلومات..

 

 كان الطالب في المرحلة الثانوية يعتمد على سماع معلومات يلقيها عليه الأستاذ ثم يحفظها ويعيد استظهارها، ولهذا فهو لا يستطيع أن يتحدث عن هذا الموضوع أو هذه المشكلة من خلال وجهة نظر أو اقتناع خاص، أما إذا انتقل إلى المرحلة جامعية فإن بقي بنفس العقلية السابقة فإنه في الواقع لا يعدو أن يكون في السنة الرابعة الثانوية، إن طالب المرحلة الجامعية يجب أن يسهم في الحصول على المعلومات، وتقييمها ونقدها وتحليلها، وأن تكون لديه القدرة على صياغة أفكار جديدة من خلال معطيات تعطي له سابقاً.

وطالب الجامعة ينبغي أن يكون له دور في فهم الحياة، فلا يسوغ أن يكون مجرد إنسان يعيش في المجتمع ويتطبع بما فيه، ويحمل الأفكار السائدة أياً كانت هذه الأفكار، بل لابد أن يرتقى إلى مرحلة أعلى، فيسهم في فهم الحياة، ويسهم في فهم المجتمع، وفي تقويم الأفكار والعادات والتقاليد التي يراها في المجتمع، وفي الحكم على صحتها وخطئها، ثم يسهم في التغيير الإيجابي وحين يشارك طالب الجامعة في الأنشطة التي تقدم من خلال الجامعة، أو الأنشطة الأخرى التي يقضيها مع زملائه، فينبغي أن يكون له معها شأن آخر، لقد اعتاد في المرحلة الثانوية أن تقدم له أنشطة في قوالب محددة يسير فيها، ولهذا لا نلومه حين يتهم هذا النشاط بالفشل أو الضعف، ويقف عند هذا الحد دون أن يكون له دور إيجابي.

 

أما طالب الجامعة فلا بد أن تتغير رؤيته لمثل هذه الأنشطة، لقد كان في السابق لا يزيد على أن يكون مجرد متلق لمثل هذه الأنشطة أو منفذ لها، أما الآن فلابد أن يسهم في النقد البناء، وأن يسهم في التقويم والإصلاح، ولهذا فليس مما يليق بطالب الجامعة أن ينتقد هذا البرنامج ويقف عند حدود النقد، بل لابد أن يتحمل مسئوليته في الإصلاح والتقويم.

 

إننا كثيراً ما نسمع انتقاد الطلاب للأنشطة التي تقدم في الجامعة، وأنها ليست على مستوى طموحهم، ومن حق الطالب أن ينتقد ويطالب بمستوى أعلى، لكنه لابد أن يدرك بأن عليه أن يسهم هو في صياغة مثل هذه الأنشطة، وأن يدرك أن موقعه قد تغير، فلا يسوغ أن ينتظر منا أن نقدم له برنامجاً على مدار الأربع والعشرين ساعة، أو نقدم له مثل البرنامج الذي كان يعيشه في المرحلة الثانوية، إنه الآن في مرحلة جديدة ينبغي أن يتأقلم معها.


2 تعليقات على “مبادئ هامة يجب اتباعها في خضم الحياة الجامعية”

  1. بربربرب
    avatar

    مقال رائع
    لم اجد مكان اتصل بكم فيه ، لكن هل من نصائح وطرق لحفظ المواد عن غيب – بصم —
    خاصة لامتحانات من نوع امريكي !

  2. تستطيع ارسال رسالة عبر الصفحة الرئيسية للموقع في زاوية “راسلنا” الى القسم الذي تود اختياره بحسب الموضوع الذي تود الاستفسار عنه.

سجّل ردّا

أحدث التعليقات

  • لبنى: بدي رقم كلية سخنين فرع القدس
  • رنين: السلام عليكم : امتحان الدخول لجامعة تل ابيب موضوع اللغه العربيه وين بغدر الاقي نمودج الو ؟!
  • حنين: اريد السؤال عن منح للطلاب العرب في الجامعات الاسرائيلة وبالاخص الجامعة المفتوحة لقب اول
  • اقرأ: حولنا استفساراتكم لقسم التوجيه المهني يرجى انتظار الرد.
  • هبه: اريد رقم الكليه كي وشكرا

اقرأ أيضا