ماهي تحديات الأكاديمي في سوق العمل..أكاديميو راهط يناقشون الموضوع

من رابطة أكاديميي راهط -

482740_360749534044337_1765812949_nتحت عنوان “تحديات الأكاديمي في سوق العمل”، عقدت رابطة أكاديميي رهط هذا الأسبوع الحلقة الثالثة من سلسلة ديوان الرابطة بقاعة المكتبة العامّة بالمركز الجماهيري ، وكان مضيف الديوان الأستاذ سميح العصيبي مدير مركز ريان فرع رهط- عامل اجتماعي ذو خبرة في الحقل الجماهيري.

أستهلّ اللقاء الاستاذ عصيبي بالاشادة بالنواة الشبابية الواعية ، والصحوة الثقافية الباحثة عن هوية، وتستعد لإتخاذ أدوارها الأكاديمية في شتى المجالات، معرباَ عن تفاؤله بالرغم من أنّ الفئة الأكاديمية في مدينة رهط قد لا تتجاوز الـ 5% الا أنّ في تاريخ الشعوب والثورات والنهضات هذه الفئة القليلة اذا أخلصت تمكّنت من التغيير وتسطير تاريخ مُزهر ، وتصبح مفصل ونقطة تحوّل ايجابية في المجتمع.

“غالبية الأكاديميين لم يخرجوا من مظلتي وزارة التربية والتعليم ووزارة الصحّة”

وبالحديث عن الأرقام والحقائق ، تطرّق النقاش الى حقيقة أنّ غالبية الأكاديميين لم يخرجوا من مظلتي وزارة التربية والتعليم ووزارة الصحّة ، الأمر الذي يساعد في تمركز التخصصات في أماكن عمل معيّنة، على حساب تخصصات وأعمال شاغرة لا تجد ذوي الكفاءات والدراسات المطلوبة في مهن اخرى ، كما ان التوجه العالي من الأكاديميين نحو سلك التربية والتعليم على أهميته لكنّه يأتي ربما من منطلق “منطقة الراحة” وهي المساحة التي تدفع الأكاديمي الى العمل بها كونها اقل مخاطرة ومن التخصصات التي يستسهلها.

“على الأكاديمي أن يتحلى بمفاهيم التحدّي والرغبة في تجاوز المرحلة الأكاديمية بامتيازات”

كما أثير النقاش حول أهمية بلورة الحس الابداعي واكتشاف الذات لدى الفرد، واعداده كما يجب ما قبل المرحلة الأكاديمية، من خلال المفاهيم التربوية، كأن “تربّي ابنك كي يكون عالماً مستكشفاً !”، دون تحديد سقف من المفاهيم المحبطة والتي تثبط الطموح العالي. كما ان التوجيه الاكاديمي يكون بالتمرين وليس بالاستشارة فقط ، ولا يكون حصراً على السنوات الدراسية الاخيرة في المرحلة الثانوية للطالب، على الاكاديمي ان يتحلى بمفاهيم التحدّي والرغبة في تجاوز المرحلة الاكاديمية بامتيازات ، لكي يخرج الى سوق العمل ويكون قادراً على التميّز والابداع بجودة عالية قادراً على منافسة زملائه في حقل العمل.

“هنالك ربما عدم إهتمام من قبل الأكاديمي بالتفاصيل التي تساعد على قبول طلبات التوظيف مثل…”

أشير من خلال النقاش الى أنّ نسبة كبيرة من الأكاديميين والقادرين على العمل ، لا يقبلون على البحث عن عمل بالطرق المناسبة ، خاصة الحديثة منها من خلال اماكن قطرية معدة لهذا الغرض او مواقع الكترونية متخصصة. كما انّ البعض قد انتهج اسلوب العشوائية وعدم التخطيط في طريقة البحث ، لا ينافسون على طلبات التوظيف حتى تلك المخصصة للمجتمع العربي تبقى شاغرة بسبب قلة الاقبال او عدمه احيانا ، كما انّ كثير لا يستعدون بشكل مناسب لاختبارات مراكز التقييم مثلا وأماكن التشغييل المخصصة. كما أنّ هنالك ربما عدم إهتمام بالتفاصيل التي تساعد على قبول طلبات التوظيف ، مثل طريقة كتابة السيرة الذاتية ، والاستعداد الكامل لمقابلات العمل. وكذلك الجانب الاجتماعي والإعداد النفسي والتثقيفي حتى اللغوي في طريقة انتقاء مصطلحات المخاطبة، وحسن التواصل مع الاخرين والاداء العام في طريقة التقديم ورفع ثقتك بنفسك وترك اثر ايجابي لدى المُقابِلين، وعملك المستمر لتحسين قدراتك ومهاراتك وخبرتك المهنية، كما ان هنالك مراكز خاصة ودورات للمساعدة في هذا المجال لتطوير نفسك وايجاد عمل مناسب.

“هنالك ضرورة للعمل على رفع الوعي حول تنوّع التخصصات الأكاديمية”

بأجواء من التحاور والتساؤلات والنقاشات في هذه الدائرة الواسعة ازدهرت محاور اللقاء وتلخصت في ضرورة رفع الوعي حول تنوّع التخصصات الاكاديمية ، وتوعية المجتمع الى أهمية التوجه للدراسات الاكاديمية بشكل عام، وضرورة الانجاز والتميّز في المرحلة الاكاديمية والخروج الى سوق العمل بالأدوات المطلوبة واعداد وتجهيز مناسبين.


سجّل ردّا

أحدث التعليقات

  • لولو: انا فتحت الموقع علشان البحث و ما لقيت احسن مينو
  • التوجيه الدراسي: الاخ محمد بالنسبة لكلية افيكا هي كلية هندسية معترف بها وممولة اذا تجيب على شروط القبول للموضوع...
  • التوجيه الدراسي: الاخت مرح مدة دراسة علم النفس للقب الاول تستمر 6 فصول دراسية اي 3 سنوات
  • التوجيه الدراسي: بالنسبة لشهادة البجروت عليكي الحصول على المعدل الاعلى فمثلا التخنيون يطلب 110 على الاقل هناك معاهد...
  • التوجيه الدراسي: موضوع المختبرات الطبية لا يدرس في جامعة حيفا ذكر اعلاه المعاهد التي تدرس الموضوع مثل جامعة بن غوريون...

اقرأ أيضا