رسالة إلى خريجات الثانوية

لجنة اقرأ قلنسوة:

“الأم حضارة أذا أعددتها أعدت أمه”
من لي بتربية النساء فإنها في الشرق علة ذلك الإخفاق
الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق
الأم روض إن تعهده الحيا بالري أورق أيما إيراق
الأم أستاذ الأساتذة الأولى شغلت مآثرهم مدى الأفاق

10imagesألا تعلمي أيتها ” المسلمة” أنك بدخولك في دين الله ( الإسلام ) قد أسلمت له نفسك سبحانه وأصبحت ملزمة بتطبيق تعاليمه والاقتداء بسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم . وتذكري دائماً أن الله سبحانه وتعالى فطر عباده على السلامة من الاعتقادات الباطلة كما فطرهم على قبول العقائد الصحيحة ، ثم إذا ولدوا أحاطت بهم شياطين الإنس والجن ، فأفسدت فطرهم وغيّرتها، وثبت الله من شاء على الحق.

فأنت ستصبحين اماً في المستقبل القريب فاعلمي ما هي أهميتك وما هو تأثيرك؟ وما هي الصفات التي يجب ان تتحلي بها؟
فالأم ليست مدرسة فقط بل العالم بأجمعه, فهي وراء كل تقدم وراء كل بطولة, فالجنة تحت أقدام الأمهات وهذا يكفي لمعرفة قدر وشأن الأم, فالرسول الكريم محمد -صلى الله عليه وسلم- أوصى عليها, حيث جاءه رجل يسأله فقال: يا رسول الله من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال: أمك, قال: ثم من ؟ قال: أمك, قال: ثم من؟ قال: أمك, قال: ثم من؟ قال: أبوك. فقد كرر كلمة أمك ثلاث مرات للتأكيد على عظمتها.

من المهم أن نهتم بتربية النساء تربية حسنة لأنهن سيصبحن أمهات وينجبن أبناء المجتمع, فإذا كانت التربية حسنة منذ الصغر فانه سينشأ لدينا جيلا ناجحا وبالتالي مجتمعا ناجحا, أما أذا حصل العكس فان ذلك سيكون سببا لفشل المجتمع فشلا ذريعا.

الأم مدرسة كاملة بحد ذاتها، إذا هيأنا هذه المدرسة – أو بالأحرى الأم – بشكل جيد ووفرنا كل الإمكانيات للنجاح من تربية حسنة وأخلاق حميدة, فإننا سننجح في إنشاء جيلا صاعدا ونبني مجتمعا كاملا وناجحا. فالأم تشبه البستان الأخضر الذي يحتاج إلى المياه والأمطار فإذا ارتوى فسوف ينبت نباتا حسنا.
فهي المعلم المهم لأنها تؤدي رسالة مهمة وتتحمل مسؤولية عظيمة وتؤديها على أحسن وجه, وان لها من الأفضال ما يعم البشرية جميعا حيث أن الأم التي تهز السرير بيمينها تهز العالم بيسارها.

لا يليق بالمرأة المسلمة التي آمنت بالله رباً وبالإسلام ديناً وبمحمد نبياً ورسولاً أن يتزعزع إيمانها، ويهتز يقينها بأن أمر الله سبحانه لها بالحجاب هو ضد مصلحتها أو حريتها ، أو أنه لا يظهرها بالمنظر الجميل الذي يسرّ الناظرين، أو أنه سيبعد عنها العريس المرتقب !! فكل هذا غير صحيح وغير واقعي. ومن ناحية أخرى فإن المرأة تمتاز بمظاهر الأنوثة وعوامل الإغراء التي جعل الله منها سبيل متعة متبادلة بين الرجل والمرأة فقط داخل الإطار الشرعي (الزواج ) لا أن تكون متبرجة وفاتنة ومغرية للرجال في الطرقات ومؤسسات التعليم، والمنتزهات، والحفلات…

“مهم جدا التوسط في الأمور فمن ناحية يجب أن تكون النساء واعيات مثقفات مواكبات للعصر ومن ناحية أخرى عليها أن تتمسك بالأخلاق الحميدة والدين والحياء”

يجب أن نربي البنات والنساء منذ الصغر على الأخلاق الحسنة الحميدة التي تعتبر أفضل قوة بالإمكان الاعتماد عليها في كل حالة سواء في حالة فرض القيود الشديدة على المرأة, أو في حالة وجود حرية تامة لديها. فإنها تستطيع أن تحافظ على نفسها في كل الأحوال بواسطة هذا السلاح ألا وهو التمسك بالأخلاق الحسنة التي تربت عليها منذ نعومة أظفارها.
مهم جدا التوسط في الأمور فمن ناحية يجب أن تكون النساء واعيات مثقفات مواكبات للعصر ومن ناحية أخرى عليها أن تتمسك بالأخلاق الحميدة والدين والحياء. هكذا نبني جيلا ناجحا وشعبا مثقفا.
وفي الإسلام المرأة شريكة الرجل في مهمة الخلافة وواجباتها، ويتساويان في الحقوق والواجبات، ولها الحق في الإرث، والعمل، والتملك، والتعليم والتعلم، وإبداء الرأي، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وممارسة التجارة، وكل ما فيه خير للمجتمع.

إذا فليس هناك ما يمنع المرأة من مشاركتها الإيجابية مع الرجل في ضوء الضوابط الشرعية. فالأصل أن تكون ملتزمة بلباسها المحتشم، متحفظة في ملاقاتها بالرجال من كل ما يخالف أحكام الإسلام من الخضوع بالقول، أو الخلوة بغير محرم، أو الاختلاط بغير قيود، مع مراعاة مع إذن الزوج وأن يكون خروجها للعمل العام متفقاً مع ما يقتضيه سلم الأولويات وفقه الأسبقيات وتحقيقاً للتوازن مع متطلبات العمل داخل البيت وخارجه بمعنى ألا تمنعها المشاركة في العمل العام من الوفاء بكل واجباتها زوجة وأماً.

ليس يرقى الأبناء في امة ما لم تكن قد ترقت الأمهات(جميل صدقي الزهاوي)


تعليق واحد على “رسالة إلى خريجات الثانوية”

  1. بارك الله فيكم… لا يزال فرح المرأة المسلمة منذ أن أشرقت شمس النبوة وجاءها الخطاب القرآني ﴿مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُون﴾

سجّل ردّا

أحدث التعليقات

  • لولو: انا فتحت الموقع علشان البحث و ما لقيت احسن مينو
  • التوجيه الدراسي: الاخ محمد بالنسبة لكلية افيكا هي كلية هندسية معترف بها وممولة اذا تجيب على شروط القبول للموضوع...
  • التوجيه الدراسي: الاخت مرح مدة دراسة علم النفس للقب الاول تستمر 6 فصول دراسية اي 3 سنوات
  • التوجيه الدراسي: بالنسبة لشهادة البجروت عليكي الحصول على المعدل الاعلى فمثلا التخنيون يطلب 110 على الاقل هناك معاهد...
  • التوجيه الدراسي: موضوع المختبرات الطبية لا يدرس في جامعة حيفا ذكر اعلاه المعاهد التي تدرس الموضوع مثل جامعة بن غوريون...

اقرأ أيضا