محمد فتح الله كولن والفتنة في تركيا!!!

الدكتور ابراهيم ابوجابر

تنزيلتعصف بتركيا حاليا ازمة سياسيّة ,عبّر عنها البعض بالفتنة.هذه الفتنة ,كما قالوا,اشبه بلعبة شد الحبل بين تيارين اسلاميين ينتميان للحركة الاسلامية التركية؛التيار الاول يمثله حزب العدالة والتنمية, وريث الحركة الاربكانية بزعامة رجب طيب اردوغان ,وهو مقرّب من حركة الاخوان المسلمين, والاخر ما يعرف اليوم ب”حركة الخدمة” النورسية بزعامة محمد فتح الله كولن ذات المعتقدات الصوفيّة.

هذا الصراع له اسبابه ودوافعه بالتاكيد على المستوى المحلي في تركيا,لكنه ذات ابعاد خارجية اقوى مرتبطة بالتطورات التي يشهدها الاقليم.فتركيا منذ ان استلم حزب العدالة والتنمية الحكم فيها ,مراقب من قبل الدول الغربية ومحسوبة انفاسه وتحرّكاته ,لكنّ سياسته الخارجية بالذات جعلته مقبولا بعض الشيء من قبل الدول الكبرى,اما سياسته الداخلية فاوحت للعالم انه حزب ذات توجهات اسلامية يعمل على القضاء على اركان العلمانية في تركيا, وهذا يمكن ادراكه من خلال تحييد اردوغان للمؤسسة العسكرية, والسماح بالحجاب في الجامعات والمؤسسات,ثم احياء التراث الاسلامي العثماني, والانفتاح على العالمين العربي والاسلامي.

ولهذا فنجاح حزب العدالة والتنمية في المجال الاقتصادي والصناعي والعلمي والثقافي لا بل والدبلوماسي ايضا,جعل الكثيرين ممن يتربّصون به الدوائر يصحون من غفلتهم ويخطّطون للاطاحة باردوغان وحزبه,من خلال رصد بعض مواقفه وتوظيفها لصالحهم, وعلى رأس هؤلاء “حركة الخدمة” برئاسة محمد فتح الله كولن الذي يعيش حاليا في الولايات المتحدة الامريكية.

فالفتنة الحالية للاسف الشديد هي بين تيارين اسلاميين لكنهما يختلفان من حيث الرؤى والقناعات الايديولوجية, وهذا ما يفهم من خلال دراسة فلسفة الطرفين المتصارعين وبالذات حول قضية التعاطي بالسياسة, ومواقفهما المتضاربة من الكيان الاسرائيلي والعالم الغربي.

فمشارب الطرفين تختلف , وهذا ما اشير اليه اعلاه,وفي التالي فالازمة بين الطرفين مرشحة للتصعيد,خاصة وان كولن يصرّ على البقاء في امريكا وعدم العودة الى تركيا, وتصريحاته القاسية ضد حزب العدالة والتنمية ورئيسه اردوغان بخاصة دعاءه الاخير ووصفه لاقطاب الحكم في انقرة بالفراعنة.

 

اسس ومبادىء حركة الخدمة

kolanﺑﺪأت حركة الخدمة  ﺑﻌﺪ  نجاحها في مجال اﻟﺪﻋﻮة واﻟﻤﺪارس، ﻓﻲ ﺑﻨﺎء ﻣﺆﺳﺴﺔ اﺟﺘﻤﺎﻋﯿﺔ ﺗﺴﻤﻰ “ھﻞ ﻣﻦ أﺣﺪ ﻳﻌﯿﻦ”. ﺛﻢ ُﺷﻐﻞ أﻋﻀﺎء وﻧﺸﻄﺎء اﻟﺤﺮﻛﺔ ﻓﻲ ﺑﻨﺎء ﺷﺒﻜﺎت واﺳﻌﺔ ﻓﻲ اﻟﺘﻌﻠﯿﻢ واﻟﺨﺪﻣﺔ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﯿﺔ واﻹﻋﻼم واﻻﺳﺘﺜﻤﺎر. وھﻲ ﺗﺪﻳﺮ اﻟﯿﻮم ﻣﺌﺎت اﻟﻤﺪارس وﻋﺸﺮات اﻟﺠﺎﻣﻌﺎت ﻓﻲ ﺗﺮﻛﯿﺎ وﺷﺘﻰ أﻧﺤﺎء اﻟﻌﺎﻟﻢ، ﻣﻊ ﺷﺒﻜﺔ إﻋﻼﻣﯿﺔ واﺳﻌﺔ ﻣﻦ اﻟﺼﺤﻒ واﻟﻔﻀﺎﺋﯿﺎت واﻟﻤﺠﻼت ووﻛﺎﻻت اﻷﻧﺒﺎء وﺷﺮﻛﺎت اﻹﻧﺘﺎج اﻟﺴﯿﻨﻤﺎﺋﻲ واﻟﺪراﻣﻲ واﺳﻌﺔ اﻻﻧﺘﺸﺎر واﻟﺘﺄﺛﯿﺮ. وﻛﺬﻟﻚ ﻣﺆﺳﺴﺎت اﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ ﺗﻀﻢ إﻟﻰ ﺟﺎﻧﺐ ﺑﻨﻚ آﺳﯿﺎ، آﻻف اﻟﻤﺸﺮوﻋﺎت واﻟﺸﺮﻛﺎت ورﺟﺎل اﻷﻋﻤﺎل. وﻳﻌﻤﻞ ﻓﻲ ھﺬه اﻟﺸﺒﻜﺔ ﻋﺸﺮات اﻵﻻف ﻣﻦ اﻟﻤﺘﻄﻮﻋﯿﻦ واﻟﻤﻮظﻔﯿﻦ واﻟﺪاﻋﻤﯿﻦ واﻟﻤﺆﻳﺪﻳﻦ، إﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ رﺟﺎل اﻷﻋﻤﺎل واﻟﺸﺮﻛﺎت اﻟﺘﻲ ﺗﻌﻤﻞ ﻓﻲ اﻻﺳﺘﺜﻤﺎر واﻟﻤﺴﺆوﻟﯿﺔ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﯿﺔ!

ﺗﺪار اﻟﻤﺆﺳﺴﺎت ﻓﻲ ﺑﻨﺎﺋها وﺗﻨﻈﯿﻤها وﺗﺼﻤﯿﻤها ﻛﻤﺎ اﻟﻤﺆﺳﺴﺎت ﻓﻲ أوروﺑﺎ واﻟﻐﺮب ﺑﻌﺎﻣﺔ؛ ﻣﺒﺎن ﻛﺒﯿﺮة ﻣﻨﻈﻤﺔ وﺑﺎﻟﻐﺔ اﻷﻧﺎﻗﺔ واﻟﺠﻤﺎل! ﺗﺸﻌﺮ أﻧﻚ ﻓﻲ ﺑﻠﺪ وﻣﺆﺳﺴﺎت ﻣﺘﻘﺪﻣﺔ. فكلية اﻟﻔﺎﺗﺢ اﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ، ﻋﻠﻰ ﺳﺒﯿﻞ اﻟﻤﺜﺎل، ﺗﻤﻠﻚ تجهيزات ﻣﺘﻘﺪﻣﺔ، ﻣﻦ اﻟﻤﻼﻋﺐ واﻟﻤﺴﺎرح وﺻﺎﻻت اﻟﺴﯿﻨﻤﺎ وﻗﺎﻋﺎت اﻟﻤﻮﺳﯿﻘﻰ واﻟﻔﻨﻮن واﻟﻤﻄﺎﻋﻢ. ﻛﻤﺎ ﺗﻤﻠﻚ ﺟﺎﻣﻌﺔ اﻟﻔﺎﺗﺢ ﻣﺨﺘﺒﺮات ﻣﺘﻘﺪﻣﺔ وﻣﻌﻘﺪة، وﺛﻼث ﻣﺴﺘﺸﻔﯿﺎت. وﻣﺒﻨﻰ ﺻﺤﯿﻔﺔ “زﻣﺎن” اﻟﺘﻲ ﺗﻮزع ﻋﻠﻰ أﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﻠﯿﻮن ﻣﺸﺘﺮك، ﻋﺪا اﻟﺘﻮزﻳﻊ ﻓﻲ اﻟﻤﻜﺘﺒﺎت واﻟﻤﺤﻼت اﻟﺘﺠﺎرﻳﺔ، ﻳﺘﻜﻮن ﻣﻦ ﺛﻤﺎﻧﯿﺔ طﻮاﺑﻖ واﺳﻌﺔ، ﻣﺰودة ﺑﻜﻞ اﻟﺘﻘﻨﯿﺎت والتجهيزات اﻟﻔﻨﯿﺔ، ﻛﻤﺎ ﻓﻲ أﻓﻀﻞ اﻟﻤﺆﺳﺴﺎت اﻟﺼﺤﻔﯿﺔ اﻟﻤﺘﻘﺪﻣﺔ ﻓﻲ أﻣﯿﺮﻛﺎ وأوروﺑﺎ, وﻛﺬا ﻓﻀﺎﺋﯿﺔ درب اﻟﺘﺒﺎﻧﺔ.

ﺗﺤﺎﻓﻆ ﺣﺮﻛﺔ “اﻟﺨﺪﻣﺔ” ﺑﻮﻋﻲ وإﺻﺮار، ﻋﻠﻰ ﺗﺠﻨﺐ اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺴﯿﺎﺳﻲ اﻟﻤﺒﺎﺷﺮ، ﻷﻧﻪ وﺑﺒﺴﺎطﺔ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ اﻟﺤﻔﺎظ ﻋﻠﻰ ﺣﯿﺎدﻳﺔ وﺗﻘﺪم اﻟﻤﺆﺳﺴﺎت اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﯿﺔ واﻟﺪﻋﻮﻳﺔ إﻻ أن ﺗﻜﻮن ﻣﻠﻜﺎ ﻟﻠﻤﺠﺘﻤﻊ وﻟﺠﻤﯿﻊ اﻟﻨﺎس، وﺑﺈﺑﻌﺎدھﺎ ﻋﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣﺎت واﻷﺣﺰاب. ھﺬه اﻟﻘﺎﻋﺪة ﻛﻮﻧﺖ ﻟﻠﺤﺮﻛﺔ ﻗﻮاﻋﺪ اﺟﺘﻤﺎﻋﯿﺔ واﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ ﻣﻦ ﺟﻤﯿﻊ اﻟﻔﺌﺎت واﻻﺗﺠﺎھﺎت، وﺳﺎﻋﺪت اﻟﻤﺠﺘﻤﻌﺎت واﻷﺳﻮاق ﻋﻠﻰ اﻻﺳﺘﻘﻼل واﻟﻨﻤﻮ اﻋﺘﻤﺎدا ﻋﻠﻰ اﻟﻨﺎس ﻓﻘﻂ !

 

المبادىء العامة لحركة الخدمة:

1. حركة الخدمة حركة إصلاحية اجتماعية ذات مرجعية إسلامية، تتبني فكرة الإصلاح عن طريق تربية الأجيال وتنشئتهم ليقودوا الأمة إلى مستقبلها الراشد.

2- ﺗﺤﺎﻓﻆ ﺣﺮﻛﺔ “اﻟﺨﺪﻣﺔ” ﺑﻮﻋﻲ وإﺻﺮار، ﻋﻠﻰ ﺗﺠﻨﺐ اﻟﻌﻤﻞ اﻟﺴﯿﺎﺳﻲ اﻟﻤﺒﺎﺷﺮ، ﻷﻧﻪ وﺑﺒﺴﺎطﺔ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ اﻟﺤﻔﺎظ ﻋﻠﻰ ﺣﯿﺎدﻳﺔ وﺗﻘﺪم اﻟﻤﺆﺳﺴﺎت اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﯿﺔ واﻟﺪﻋﻮﻳﺔ إﻻ أن ﺗﻜﻮن ﻣﻠﻜﺎ ﻟﻠﻤﺠﺘﻤﻊ وﻟﺠﻤﯿﻊ اﻟﻨﺎس، وﺑﺈﺑﻌﺎدھﺎ ﻋﻦ اﻟﺤﻜﻮﻣﺎت واﻷﺣﺰاب.وقد جاء عدم تعاطيها بالسياسة لمقولة لسعيد النورسي ورد فيها”اعوذ بالله من الشيطان والسياسة”.

3- تتبنى حركة الخدمة مبدأ التسامح  والحوار والتفاهم بين الأديان وبين ‏الأفكار الأخرى متسمة بالمرونة والبعد عن التعصب والتشنج، ووجدت هذه الحركة صداها في تركيا ثم في ‏خارجها. ووصلت هذه الحركة إلى ذروتها في الاجتماع الذي تم عقده في الفاتيكان بين الشيخ فتح الله وبين ‏البابا إثر دعوة البابا لـه. لقد آمن بان العالم أصبح -بعد تقدم وسائل الاتصالات- قرية عالمية لذا فان أي ‏حركة قائمة على الخصومة والعداء لن تؤدي إلى أي نتيجة إيجابية، وأنه يجب الانفتاح على العالم بأسره، ‏وابلاغ العالم كله بان الإسلام ليس قائماً على الإرهاب -كما يصوره أعداؤه- وان هناك مجالات واسعة ‏للتعاون بين الإسلام وبين الأديان الأخرى.

4- تمتاز الحركة ,حسبما يرى البعض,بالانفتاح على الاخر بخاصة العالم الغربي  وهذا ما ميز حركة كولن عن باقي الحركات الإسلامية في المنطقة فهي تلقى ترحيبا كبيرا من الغرب. إذ يعتبرها البعض “النموذج” الذي ينبغي ان يحتذى به بسبب “انفتاحها” على العالم، وخطابها الفكري. فكولن يرى ان اميركا والغرب عموما قوى عالمية لابد من التعاون معها. وكولن لا ينظر إلى العالم العربي وإيران بوصفهما المجال الحيوي لتركيا، بل يعتبر القوقاز وجمهوريات آسيا الوسطى والبلقان هم المجال الحيوي لتركيا، فهذه البلدان تضم اقليات تركية هامة.

5-  العمل على ايجاد مجتمع إسلامي ملتزم، لكن في الوقت نفسه متلهف للمعرفة والتكنولوجيا الحديثة والتقدم لإنهاء تقدم العالم الغربي على العالم الإسلامي.

6- تملك حركة الخدمة رؤية خاصة بالنسبة للكيان الاسرائيلي ,وترى ان الاحتلال الاسرائيلي لغزة شرعي , ولهذا عارضت فكرة اسطول الحرية واعتبرت المياه الاقليمية المحاذية لشواطىء غزة اسرائيلية.

7- حركة الخدمة ذات ميول قومية وعرقية,وهذا يتضح من خلال نظرتها بان العمق الاستراتيجي لتركيا هي دول القوقاز والبلقان واواسط اسيا وليس العالمين العربي والاسلامي.

 

 

أسباب الخلاف بين حزب العدالة والتنمية وحركة الخدمة

200px-AKP_PARTiتعود الازمة الحالية في تركيا لاسباب ودوافع تركية محلية واخرى عالمية,القت بظلالها على أداء الحكومة التركية لا بل ومستقبل حزب العدالة والتنمية بزعامة رجب طيب اردوغان.

الاسباب الداخلية:

1- اقدام حزب العدالة والتنمية الحاكم بوضع اليد على شبكة المدارس الخاصة  التابعة لحركة الخدمة,تلك التي تقوم بتاهيل الطلاب في مختلف التخصصات ,الدينية والشرطية والعلمية الخ.وكان حزب العدالة والتنمية قد انذر الحركة انه لن يسمح باستمرار عمل هذه المدارس والكليات والمؤسسات التعليمية بعيدا عن مراقبة الدولة.

2- تغلغل عناصر من حركة الخدمة واستلامهم مناصب حساسة داخل الدولة, وبالذات الشرطة والقضاء والمخابرات,الامر الذي جعل اردوغان يرى في ذلك نوعا من انواع هيمنة الحركة على مفاصل الدولة او وجود دولة داخل دولة,بخاصة وان الحركة لها انصارها من شخصيات كبيرة ورجال اعمال كثر.

3- الصلح مع الاكراد وليونة مواقف اردوغان منهم,فهذا لم يرق لفتح الله كولن الذي يحمل فكرا مغايرا ورؤية مغايرة عن اردوغان في حل الازمة الكردية.

4- التنافس بين الطرفين على رسم مستقبل تركيا, وهذا الامر يعتقد ان ايدي خارجية لها ضلع فيه.

5- ميول فتح الله كولن العرقية,فهو يعتز بالجنس التركي وعليه يلاحظ انه اقام شبكة مدارس له في الاقطار ذات الاصول التركية مثل القوقاز ووسط اسيا والبلقان.

6- توجس اردوغان وحزبه من حركة الخدمة وما تؤديه من دور من خلال تغلغلها في المؤسسات السيادية ,واحتمال وجود طابور خامس لاسرائيل  فيها, وخشية الحزب من تسريب وثائق حكومية لاسرائيل عبر الشخصيات المشار اليها.

7- الفساد المالي داخل بعض المؤسسات التركية, ودور حركة الخدمة في تحريك هذا الملف واتهام الحركة بتورط ابناء ومقربين لشخصيات حكومية رفيعة المستوى في تلقي الرشوة والفساد المالي.

8- الحرب الاعلامية التي شنتها حركة الخدمة ضد اردوغان وحزبه,محاولين تشويه سمعته داخل المجتمع التركي, حتى انهم وصفوه ولو بشكل غير مباشر بالفرعون قال كولان لاتباعه:”عندما تكونوا ضد فرعون وضد قارون فأنتم في الطريق الصحيح”.

 

الاسباب الخارجية:

الفتنة الحالية في تركيا لها ايضا اسباب خارجية ايضا لا تقل خطورة عن الداخلية,بل هي محرك لما يحصل من ازمة سياسية هناك. الاسباب والدوافع الخارجية لها ابعادها على مستوى حكومة حزب العدالة والتنمية , ومستقبل الدولة التركية التي من وجهة نظر الغرب اخذت تنحى نحو العودة الى الحكم الاسلامي .

 

الدافع الاول: محاولة لافشال المشروع الاسلامي التركي الذي نجح بقوة في جميع المجالات محليا واقليميا وعالميا.فتركيا التي كانت مدانة باكثر من اربعين مليار دولار غدت تملك احتياطيا من الدولارات فاق المئتي مليون دولار,لا بل ان هوية الدولة التركية بدأت ملامحها تتغير نحو الاسلام,فعودة الحجاب وفتح المدارس الدينية وموقف حزب العدالة والتنمية من موضوع الخمر, وترميم الاثار الاسلامية العثمانية , والانفتاح على العالم الاسلامي,كل هذه الامور وغيرها لم ترق للغرب ولا لغيرهم من علمانيين وليبراليين, وعليه فاشعال نار الفتنة الداخلية والاطاحة باردوغان هي الوسيلة المثلى لهؤلاء.

ان نجاح التجربة التركية الذي غدا مكان الدرس والبحث,هو من دفع المرجفين والغرب الى التخطيط  لافشاله خوفا من ان تنتقل عدواه لدول اقليمية اخرى.

الدافع الثاني: محاولة ايضا من الغرب بخاصة امريكا في اثارة ما يعرف بالفوضى الخلاقة لاتمام مشروعها المعروف “شرق اوسط كبير”. فامريكا التي همها الاول حماية مصالحها في المنطقة وحلفائها,لا يروق لها ما وصلته تركيا من شبه اكتفاء ذاتي , وتقدم علمي وتقني واقتصادي.هذا الوضع طبعا جعل امريكا تخطط للايقاع بالحكومة التركية الحالية اتماما لمشروعها المذكور اعلاه.فامريكا تعرف نقاط الضعف لدى الاتراك وعلى راسها القضية الكردية ,فليس من المستبعد اثارتها لفتنة طائفية ايضا.

الدافع الثالث: مخطط اسرائيلي مدروس للرد على اردوغان الذي تحدى الكيان الاسرائيلي,وهدد بزيارة غزة لفك الحصار عنها,اضافة لموقف تركيا الداعم للقضية الفلسطينية ولقضايا الامة.فمنذ ان استلم حزب العدالة والتنمية الحكم شرع في حمل هموم الامتين العربية والاسلامية,وانفتحت تركيا على العرب والمسلمين في جميع المجالات.

هذا الهاجس ينبع من خلال تدهور العلاقات التركية- الاسرائيلية بعد العدوان الاسرائيلي على قطاع غزه ,وحصار الكيان الاسرائيلي لها, وحادثة سفينة مرمرة, وسحب الطرفين لسفرائهما.

الدافع الرابع:  مواقف بعض الدول الاقليمية ضد التوجه التركي ,بخاصة دعم تركيا للثورات العربية في مصر وسوريا وليبيا الخ,فهناك دول لها مصالحها لا بل ورؤاها الخاصة بالموضوع ,مثل ايران والعراق . هذه الدول تسعى للايقاع بتركيا ودفعها نحو اتون صراعات داخلية طائفية او سياسية,الرابح منها تلك القوى المعادية للمشروع التركي.

الدافع الخامس: مخطط سري من قوى علمانية- ليبرالية تركية لافشال حكم   حزب العدالة والتنمية ,بخاصة اولئك الذين خسروا بعدما تربع حزب العدالة والتنمية على كرسي الحكم.هذه القوى ليست  بسيطة وانما مدعومة اقليميا وعالميا,كل ذلك لمنع عودة الاسلام الى ربوع تركيا.

هذا المخطط يبدو انه لا يزال قائما وما الاحداث الاخيرة في المدن التركية عنا ببعيد,فالمظاهرات في المدن التركية لا شك انها ليست وحدها في الميدان وانما هناك رموز العلمانية والليبرالية تقف خلفها وتوفر لها المال والدعم المعنوي والاعلامي.

 

 

السيناريوهات المتوقعة

 

السيناريو الاول:

سيتمكن اردوغان وحزبه من الخروج من هذه الفتنة اقوى عودا وشعبية بخاصة وان حوالي 20% من اتباع فتح الله غولن يتأرجحون بين البقاء في حركتهم او الانضمام لحزب العدالة والتنمية,نظرا للاصلاحات التي قام بها الحزب خلال حكمه للبلاد.

السيناريو الثاني:

قد يضطر اردوغان لتبكير الانتخابات البرلمانية المزمع اجراؤها العام القادم  في ظل مواصلة المظاهرات,الامر الذي قد يؤدي لخسارته للاغلبية البرلمانية وبالتالي للحكم.

 

السيناريو الثالث:

انتظار اردوغان حتى شهر اذار/3 القادم موعد الانتخابات المحلية للبت في موضوع تبكير الانتخابات من عدمه او في اسوأ الظروف الاستقالة.

 

السيناريو الرابع:

تدخل الجيش التركي(العسكر) لحسم الموقف في حال احتدام الازمة وازدياد اعمال العنف والفوضى في الشارع التركي,وهذا قد يكون اما من خلال السيطرة على مفاصل الدولة وحل الحكومة او القيام باعتقالات لكبار رجال الدولة واعلان الاحكام العرفية.

 

الخلاصة

علم-تركيا4تركيا كانت ولا تزال احدى الدول الاقليمية التي يحسب حسابها, وان وصول حزب العدالة والتنمية ذات الميول الاسلامية الى سدة الحكم فيها ارّق الغرب والكيان الاسرائيلي, وهذا ما بان بوضوح من خلال مواقف اردوغان النارية من الممارسات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني,وتحديدا حصار غزة.

ان نجاح التجربة التركية الاسلامية ايضا جاء ضربة موجعة للاطراف المذكورة اعلاه,حيث بدأت مراكز الابحاث وبعض المفكرين يرون ان هناك مشروعا تركيا بدا باخذ مكانه على مستوى الساحة الشرق اوسطية,منافسا للمشروع الاسرائيلي والمشاريع الغربية بنكهة اسلامية.

هذه الامور دفعت الغرب بقوة نحو البحث عن وسائل لزعزعة الاستقرار داخل تركيا نفسها , وعليه يبدو انها وظفت فتح الله كولن ليقوم بهذا الدور نيابة عنها,لما لا وهو الشخص المقبول على الغرب والمهادن للكيان الاسرائيلي, والمنادي بالحوار مع الاخرين حتى مع من يغتصبون الارض العربية الاسلامية.

وعليه فان المستفيدين من الاوضاع داخل تركيا هم:

* الكيان الاسرائيلي

* الولايات المتحدة الامريكية والغرب

* ايران والنظام السوري المجرم

* القوى العلمانية والليبرالية التركية

اما الاطراف المعرّضة للخسارة من تدهور الاوضاع في تركيا فهي:

* الفلسطينيون

* القوى والحركات الاسلامية

* المشروع الاسلامي الحضاري

واخيرا ,يرى البعض ان الشعب التركي لن يخذل حزب العدالة والتنمية ,لما انجزه من مشاريع وتنمية اقتصادية وبشرية وعلمية, وسيدعمه للبقاء في الحكم لدورة جديدة.


تعليق واحد على “محمد فتح الله كولن والفتنة في تركيا!!!”

  1. شكرا لكم كل ماقلته صحيح مائة في المائة
    ولكن مع الأسف واين موقف الدول الإسلامية وخاصة العرب من هذه الهجمات علي امير المؤمنين طيب اردغان حفظه الله ورعاه

سجّل ردّا

أحدث التعليقات

  • لولو: انا فتحت الموقع علشان البحث و ما لقيت احسن مينو
  • التوجيه الدراسي: الاخ محمد بالنسبة لكلية افيكا هي كلية هندسية معترف بها وممولة اذا تجيب على شروط القبول للموضوع...
  • التوجيه الدراسي: الاخت مرح مدة دراسة علم النفس للقب الاول تستمر 6 فصول دراسية اي 3 سنوات
  • التوجيه الدراسي: بالنسبة لشهادة البجروت عليكي الحصول على المعدل الاعلى فمثلا التخنيون يطلب 110 على الاقل هناك معاهد...
  • التوجيه الدراسي: موضوع المختبرات الطبية لا يدرس في جامعة حيفا ذكر اعلاه المعاهد التي تدرس الموضوع مثل جامعة بن غوريون...