ذهاب للمحتوى


صورة
- - - - -

<< الأخـــوة..الشعار البراق.. متجدد >>


  • Please log in to reply
19 replies to this topic

#1 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 08 July 2009 - 09:22 AM



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته







الأخوة الشعار البراق










بسم الله ابدأ !


إنني أشعر بمرارة وحرقة حين ألمس شعارا مطلقا بيننا لكنه في صمته مطبقا كالجسد بلا روح !

فاحترت كيف أبدا بهذا الشعار .. احترت كيف أوفيه حقه ..

حاولت بكل السبل جمعه لكي أداوي جروحه التي كانت سببا في شتات الأمة وتمزقها وتفرقها ..

عند ذلك حاولت بحث مثالب هذا الشعار كي ألبسه المناقب فوجدت أني طبيب أداوي الناس وأنا سقيم !

فقلت عل الله أن يحدث هذا الموضوع لي ولكم ، ليس أثرا مؤقتا ، ولا تغيرا إلى الأفضل من خلال رحلتنا هذه فقط ،

إنما علاجا ومناعة لنا في كل أعمارنا !

فاستعنت بالجليل ، وبدأت أسل قلمي العليل ببحث موجز كليل بنية ارتداء هذا الشعار المضيء !!

فأبدأ مستعينا بالله مرددا :

إليك وجهت يا مولاي آمالي

فاسمع دعائي وارحم ضعف أحوالي

ولا تكلني إلى من ليس يكلئوني

وكن كفيلي فأنت الحافظ الكالي


بقلم الشيخ : عبدالله آل يعن الله


منقوول من منتدى طريق الإيمان


#2 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 08 July 2009 - 09:27 AM

ما هو الشعار البراق ؟!




رأيت عجبا .. فهل من مقارع ؟!

غاب روح الإيمان الحقيقي عند بعض بني الإنسان ..

غاب عنصر الاختبار المحتكم إلى شرع الله الديان ..

بل يكاد أن ينطفئ العشق لمراتع السعادة في ظل الرحمن ..

ليس هناك أحب إلى النفس من كلمة حق تقال ، وموقف وفاء يعلن ، لكي ينمو ويكبر ذلك في ذواتنا ،

سواء في مركزنا أو في حياتنا كلها ..

أعني أننا أصبحنا نردد شعارا نحسب أنه من نسج الواقع ، ولكن نحن ننسجه من الخيال ، فأصبح هذا الشعار في صمته مُطبـِِق

من خلال حضور ضجيج نفسي وشيطاني ، فأفقد ذلك حلاوةالإيمان ،

ونسأل المولى أن لا نفقد هذا الشعار في باقي أزماننا ، حتى لا نفقد منابر من نور وعد بها الرحمن ..

الشعار البراق ! الشعار الخفاق ! الشعار المضيء !

فقدنا لباسه .. وتناسينا عماده .. وأهملنا حقوقه ..


إنه شعار الأخوة في الله ..


#3 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 08 July 2009 - 09:34 AM

حينما نحلق في سماء الأخوة !





الأخوة في الله مقصد عظيم ، وقاعدة إيمانية ، وهدف عظيم ، تسعى الشريعة لتحقيقها ، ليتحقق لها مجدها المنشود

((إنما المؤمنون إخوة)) ويتحقق لها الهدف الأسمى ( المؤمن أخو المسلم )

يا من أحببتهم في الله \

دعونا نحلق في سماء هذا الموضوع لكي ندرسه دراسة موجزة ، لأننا نحتاج في هذا الموضوع إلى شجاعة معينة وهي أن ننتصر

على أنفسنا التي كانت سببا في تصدع الأخوة وانهيارها ، وكانت بمثابة السوس الذي ينخر في العود !

دعونا نسيطر على دواعي العاطفة التي تقود الأخوة إلى الحضيض !

دعونا نعترف بالخطأ ونرجع إلى الصواب !


#4 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 08 July 2009 - 09:29 PM

كلام قيم لابن القيم عن الاجتماع بالإخوان !




ما أجمل الكلام القيم لابن القيم رحمه الله في كتاب الفوائد عن الاجتماع بالإخوان ..

قال: الاجتماع بالإخوان قسمان :

أحدهما/ اجتماع مؤانسة الطبع وشغل الوقت ، فهذا مضرته أرجح من منفعته ، وأقل ما فيه أنه يسد القلب ويضيع الوقت ..

الثاني / الاجتماع بهم على التعاون على أسباب النجاة ، والتواصي بالحق والصبر ،

فهذا من أعظم الغنيمة ولكن به ثلاث آفات :

1: تزين بعضهم لبعض .

2: الكلام والخلطة أكثر من الحاجة .

3: أن يصير ذلك شهوة وعادة ينقطع بها عن المقصود .


يقصد يا أحبتي /

أن الاجتماع بالإخوان إذا كانت مجاراة للطبع ولإشغال الوقت ، ففيه مضرة وفسادا للقلب المفضي للتقاطع ،

وأيضا التزين بين الأخوة لإظهار كلا منهم ما عنده ، يفضي إلى الإعجاب والتحاسد والتباغض ..


-


#5 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 21 July 2009 - 09:20 AM

الحساسية بين الإخوان !







مشهد الأخوة التي يكون فيها حساسية شديدة لا تدوم ، فتجد الإنسان بمجرد التعامل معه الكلمة تستفزه ، أو عندما يحصل له
موقف عابرا أو منافسة شريفه أو تعاملا عن تعامل تجده

يغضب ! وينسى حقوق الآخرين من إخوانه ! وينسى الفضل بينهم ! فيهجرهم ويغيب عنهم ! ولا يعفو عن الزلة ولا يحلم
ولا يصفح ولا يصبر !

فموقف بسيط أو هفوة غير مقصودة من إخوانه أو خطأ عابر كالسيل العرمرم على نفسه !!!

ومن ذلك يجب أن يكون الإنسان ذا طبع سوي ، ونفس طيبة، شهيقها الأخوة والخلق الحسن ، وزفيرها الود والصبر عند
المواقف وأوقات الضيق والأزمات ..


#6 حبيب الرسول

حبيب الرسول

    عضو فعال جدا

  • الأعضاء
  • PipPipPipPipPipPip
  • 772 المشاركات:

تاريخ المشاركة 21 July 2009 - 05:49 PM

السلام عليكم

كلام جميل ما شاء الله
ربنا يكرمكم أكثر وأكثر
ويعينكم على توعيتنا شيئا فشيئا
" شهيقها الأخوة والخلق الحسن ، وزفيرها الود والصبر عند
المواقف وأوقات الضيق والأزمات "
أعجبتني
بارككم الرحمن..سلام



﴿ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ



مدوّنةُ حبيبِ الرّسولِ

/صَلَّى اللهُ عَليْهِ وسَلَّمْ/

#7 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 03 August 2009 - 07:19 PM

الأخ الفاضل/ حبيب الرسول

بارك الله بك على المتابعة والتعقيب الطيب

نعم معك حق .. هو كلام جميل .. جميل جداً لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد

لكن هناك نوع من الناس لا يسمعون إلا أصواتهم فقط ولا ينظرون أبعد من أقدامهم

عندهم الأنا متضخمة لحد الذهول !!

تراهم وكأنهم لا يمشون على الأرض ولكنهم يسيرون على وسادات هوائية

أسأل الله أن يعلمنا ماجهلنا ويرزقنا أحسن الأخلاق

إنه المنان ذو القوة المتين

والله المستعان على ما يصفون


نتابع معكم إن شاء الله تعالى


#8 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 03 August 2009 - 07:33 PM



الجدال في الأخوة !









ما أسوأ الأخوة التي يكون فيها مماراة ويكثر فيها الجدال ، لأن ذلك يقطع الحبل الأخوي
وهو من أشد الأسباب لإثارة الحقد والحسد بين الإخوان ، وصدقوني أن الجدال يوغر
الصدور ويوجب المعاداة ..



قال خير من وطأت قدماه الثرى "محمد صلى الله عليه وسلم "
((لا يؤمن العبد الإيمان كله حتى يترك الكذب في مزاحه ويترك المراء وإن كان صادقا ))
هذا في مسند أحمد والترغيب والترهيب للمنذري ..


وهذه آفة عظيمة سلك بعضا من الإخوان دأبها في أحاديثهم ومجالسهم ومنتدياتهم ،
وأسوأ الجدال إذا كان الدافع إلى هذا النوع هو شعور الشخص بتميزه ورجاحة عقله
ومحاولة تسفيه آراء الآخرين ، وهو من علامات الضلال ؛ فقد قال الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم:

"ما ضل قوم بعد هدىً كانوا عليه إلا أوتوا الجدل".
ثم تلا قوله تعالى: (﴿ مَا ضَرَبُوهُ لَكَ إِلَّا جَدَلاً بَلْ هُمْ قَوْمٌ خَصِمُونَ ) [الزخرف:58].
(ابن ماجة وحسنه الألباني).


وهذا النوع من الناس لا يحبه الله تعالى ،قال صلى الله عليه وسلم:

"إن أبغض الرجال إلى الله الألدُّ الْخَصِم". (البخاري)
قال أمير المؤمنين عليه السلام:
( إياكم و المراء و الخصومة، فإنهما يمرضان القلوب على الإخوان، و ينبت عليهما النفاق‏ ) ..


*


#9 شمعة الحرية

شمعة الحرية

    عضو متألق

  • الأعضاء
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1804 المشاركات:

تاريخ المشاركة 03 August 2009 - 08:13 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ألأخوة ,,

معنى نفتقده في ايامنا هذه الا من رحم ربي ..
نعم هذه هي الأخوة , الرباط الايماني الذي يقوم على منهج الله ,ينبثق من التقوى ويرتكز على الاعتصام بحبل الله

وها هنا .. ألتمس همساتٍ طيبة

مُتابعة لعطر الكلمات ..


دمتِ في حفظ الرحمن

* *



اللّهم إملأ قَلبِي بِنورِكَ وَأغننِي بِحُبَّكَ عَنْ مَنْ سِواكَ ..~
اللّهم ارزِقنِي حُبَّكَ وحُبَّ مَنْ يُحبُّكَ وَحبَّ كلَّ عَملٍ يُقربُني إلى حُبِّكْ

#10 أسوان

أسوان

    عضو متألق

  • الأعضاء
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1121 المشاركات:

تاريخ المشاركة 30 November 2009 - 11:35 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما شاء الله ام مريم

حجك مبرور بإذن الله اعادك الله الينا سالمه..

من اجمل ما في الأخوة في الله انها مختبر كبير جدا لكل ما اوردته هنا بحيث ان المخلصين هم من سينجحون في الامتحان عند نهايته .. تماما ً.. وقد نجد كثيرين يستطيبون هذا الكلام عن الاخوة بالله لكنهم لا يستشعرونه حقا بأم مشاعرهم..
انها مسألة واقع تطبيقي قد تختلف فيه زاوية النظر من شخص لآخر، فيكون المقياس الاخير هو "هل تقدم هذه العلاقة في سلوكي الى الله وحياتي "..ان كان الجواب نعم ..وفقط عندها يصح انها اخوة في الله.. والا فعهدي بنفسي ولنفسي هو : واعرض عنهم.. والسبب هو ان لا يضل احدهم الاخر عن طريقه فلا تدوم اساءة ولا تتولد اصلا ..من بعد ذلك..حبا بالله وبكلا الطرفين..

اعجب لأخوة في الله صورية ، هدايا ومجاملات وصور الاخوات تلصق على الدفاتر ثم اذا بالاخت لا تألو جهدا ان تفسد وتنم عن اختها وعيونها تلمع فرحا وتطرب لو زلت او اهينت !.. تصفن صفنة تجعلك لا تريد ان تشتغل بامر احد سواك وتركز في ذاتك.. لان الحياة قصيرة والزاد ربما لا يكفي.. الأسوأ حين تكون تصرفات مدعي الاخوة في الله منفرة جدا عن اهل الدين والصلاح.. عندها تمسك نفسك وتكابدها ان تعلم ان الدين عند الله الاسلام وليس "المسلمين" وتصرفاتهم.. احيانا تشعر بانهم ينفخونك ويثقبونك يعثرونك ويتعثرون بك حتى وانت سائر هكذا لوحدك لا تريد الا هدفك انت.. وتعجب لهذا..

سبحان من خلقنا مختلفين بيننا من سوء الفهم وسوء الظن لا يعرف احدنا ان ينظر قلب اخيه..امتحانا منه وابتلاء.. دنيويا لجزاء في الاخرة..
سبحان الله ما اقدره لو شاء ان يجعلنا وحدة واحده ..لكنه شاء ان نكون كالثمر متشابها وغير ومتشابه.. والله الحكيم..


اما عن حقيقة صفة الاخوة في الله ( اخوة في الله وليس اخوان = اخوة تعني الى حد القربى بالدم)..

فكلام ابن القيم.. ما فتيء القيم

إقتباس
ما أجمل الكلام القيم لابن القيم رحمه الله في كتاب الفوائد عن الاجتماع بالإخوان ..

قال: الاجتماع بالإخوان قسمان :

أحدهما/ اجتماع مؤانسة الطبع وشغل الوقت ، فهذا مضرته أرجح من منفعته ، وأقل ما فيه أنه يسد القلب ويضيع الوقت ..

الثاني / الاجتماع بهم على التعاون على أسباب النجاة ، والتواصي بالحق والصبر ،فهذا من أعظم الغنيمة

ولكن به ثلاث آفات :

1: تزين بعضهم لبعض .

2: الكلام والخلطة أكثر من الحاجة .

3: أن يصير ذلك شهوة وعادة ينقطع بها عن المقصود .


___________________________________
وكلامك جميل جدا اختي ، افدتني جدا فبوركت ِيقصد يا أحبتي /

أن الاجتماع بالإخوان إذا كانت مجاراة للطبع ولإشغال الوقت ، ففيه مضرة وفسادا للقلب المفضي للتقاطع ،

وأيضا التزين بين الأخوة لإظهار كلا منهم ما عنده ، يفضي إلى الإعجاب والتحاسد والتباغض ..



اتمنى ان تعودي الينا لتتمي هذا الموضوع ..الرائع,, لاننا قد نكون نتفاعل ونحن لا نعي حقيقة الاخوة في الله ..
فنحسبها الكمال او البحث عنه او الانتماء او التشابه التام والتطابق التام او العلاقات المعقده المليئة بالمماراة والمداراة والمعاني "من تحت لتحت" ..وفنون اخرى عجيبة لدرجة انك تصل لوضع ان تصرخ كالاطفال .. كفى .. لا اريد ان العب هذه اللعبة المزيفة..قد تقولينها لكل من يداهنك اما بطرق مداهنة ايضا او بصراحة تامة(وعينك متشوفش الا النور) ، وبالطبع ان عقولنا تدركهم فنحن نشعر بهم بحسنا ووعينا وملكاتنا ايا كنا فلكل فرد نصيب من الذكاء الوجداني والحس ..


دمت منارة .. احبك في الله
دعواتك لنا ..
والسلام عليكم

تم تعديل هذه المشاركة بواسطة أسوان: 30 November 2009 - 11:43 AM

إلهي
كفاني فخرا ً أن تكون لي ربا ً،وكفاني عزا ً أن أكون لك عبدا ً
أنت لي كما اريد، فاجعلني لك كما تريد


بأبي أنت وأمي يا رسول الله



#11 مروان أبو غزالة

مروان أبو غزالة

    عضو

  • الأعضاء
  • PipPip
  • 70 المشاركات:

تاريخ المشاركة 07 December 2009 - 04:01 PM

بورك الجميع على هذه التوليفة من المعلومات القيِّمة
بارك الله بالجميع
077.gif

#12 أسوان

أسوان

    عضو متألق

  • الأعضاء
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1121 المشاركات:

تاريخ المشاركة 04 March 2010 - 11:24 PM


للرفع ...

فهو مكان احب ان الجأ اليه كلما شعرت بانني قد اخسر اخوة عزيزة .. دونما وعي تام للاسباب..

لان الاخوة الحقيقية الصادقة مقياس نبضها المشتبهات والاختلافات والمختلفات ..

اختلف معك ولو تدري كم احبك ..لوددنا ان لو لم نختلف..!

حينما ارى ان شخصا ما يرتقي بمواضيعه ومشاركاته الى حيث اجمل واقوى المشاركات .. تغمرني سعادة غامرة تجعلني انسى كل قسوتي يوما .. التي لشدما كانت في صالح الاخر الذي استثمرها بشكل جميل خلاق..

احتار في قسوتي على اخوتي هنا احيانا فلا اراها الا على قدر استشعاري العميق للانسان حامل القلم.. على قدري حبي وتقديري واعتزازي ورغبتي بالخير ان يلف كل كاتب .. وان يعيش نفسه ويكون فخورا بنفسه وعميقا حقيقيا كريما مهما ...


الى الاخوة في الله اهدي اسمى مشاعري اقدمها على طبق قد يخونني شكله احيانا وزركشاته وخطاته ..
لكنه بالحب والرحمة مليء وينضح بما فيه .. يرنو الى عالم سمح متآلف كل من فيه اقوياء كلمة وقلبا وعقلا ..

الى اخواتي الحبيبات الغاليات ..

الى ام مريم ، الرقيقة المرهفة المشاعر..
الى ربيع القلوب القريبة البعيدة القريبة..
الى منال فلسطين الاغلى قلبا من القلم بالوانه الشتى.. ولم اعرفها يوما ..فعرفت ان احس بها..
الى فراشة حزيران الحنونة التي تتقدم وتحاول بقوة؟؟
الى انين يراع كناية تصف صاحبة الوصف في اشراقها وغيابها ..وهل رايتم يوما .. عينان تضحكان !
الى كثير من عزيزاتي هنا .. لا ادري من اين ابدأ.. الى من غابت الى من غبت عنها الى من اشتاقت الى من غلبني الشوق اليها ..الى من حزنت واحزنتها يوما الى التي سعدت واسعدتها لحظة..الى التي تؤثرني واؤثرها على نفسي .. الى من حبهن قائم دائم.. وطلتهن ألق يجتاح وجداني..
الى التي حين تلقاني بوجه مشرق اسعد بذلك ..الى التي رايتها مرة او بضع مرات فانطبعت في وجداني..الى التي بادلتها بضع كلمات فحازت احترامي..الى التي اتمنى ان لو اسمع صوتها الان..

يا كل اخت حبيبة ..

انها مساحتنا .. هنا .. حيث الاخوة البراقة .. هي الشعار..

إلهي
كفاني فخرا ً أن تكون لي ربا ً،وكفاني عزا ً أن أكون لك عبدا ً
أنت لي كما اريد، فاجعلني لك كما تريد


بأبي أنت وأمي يا رسول الله



#13 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 05 March 2010 - 10:09 PM

وعليكم السلام ورحمة الله بركاته ،،

حياكم الله جميعاً

وبورك كل من مرّ على هذه المشاركة الطيبة التي تحمل معانٍ راقية نحتاج لها جميعاً

وأشكر بالأخص أختي الغالية أسوان لإثرائها المشاركة بهذه المداخلات الطيبة وكلماتها الرقيقة .

عن نفسي أفهم الأخوة بمفهوم من لا ينطق عن الهوى وقد أؤتي مجامع الكلم نبينا المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه

فأوجز في كلمات بسيطة دستور كامل وهو الحديث الشريف


عن أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه) متفق عليه.

هذا الحديث أصل عظيم في محبة المسلمين والنصح لهم وإيثارهم ومعاملتهم كمعاملة النفس

وكثيراً ما تفكرت بهذا الحديث وقلت في نفسي لو كل منا طبقه لن يكون هناك مخاصمات ولا نزاعات ولا غل ولا حقد

لكنه الشيطان الذي ليس له هم سوى النزغ بين الناس ليفسد عليهم حياتهم .....

والله المستعان


#14 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 05 March 2010 - 10:17 PM



عودة جديدة بفقرة جديدة


تعال بنا نتعاتب !






وقد ضرب الزاهد ابن السماك المثل في ذلك حينما قال له صديقه ((الميعاد بيني وبينك غدا نتعاتب ))
فقال له ابن السماك جوابا يأخذ بمجامع القلوب ملؤه فقه وواقعية ، يشير إلى وجود قلب حي ، وعقل متزن..
قال له : ((بل الميعاد بيني وبينك نتغافر ))

يا إخوتي :
أليس التغافر أولى واطهر وأبرد للقلب ؟!
أليس جمال الحياة أن تضمر في قلبك أنك قد غفرت لأخيك تقصيره وتجاهله ؟!
أو ليس جو التعاتب مدخلا واسعا للشيطان ؟!

قال الشاعر المسلم وقد حدثت بينه وبين إخوانه جفوة فكتب إليهم :

من اليوم تعارفنا ونطوي ما جرى منا
فلا كان ولا صار ولا قلتم ولا قلنا
وإن كان لابد من العتب فبالحسنى


ثم أبى بعد هذا الخطاب إلا أن يزيد فرحه بلقاء إخوانه وإزالة شبح القطيعة بينهم وبينه فقال ..

تعالوا بنا نطوي الحديث الذي جرى ....ولا سمع الواشي بذاك ولا درى
لقد طال شرح القال والقيل بيننا ...وما طال ذاك الشرح إلا ليقصرا
من اليوم تاريخ المحبة بيننا ... عفا الله عن ذاك العتاب الذي جرى


ثم ما اكتفى بذلك ! بل مد حبل المودة الخالصة والإخوة الطاهرة بقوله :

تعالوا نخل العتاب عنا ونصطلح ......وعودوا بنا للوصل والعود احمد
ولا تخدشوا بالعتب وجه محبة ....... له بهجة أنوارها تتوقد





فلتجعلوها دعوة للتغافر


#15 أم مريم

أم مريم

    عضو متألق

  • المتميزون
  • PipPipPipPipPipPipPip
  • 1690 المشاركات:

تاريخ المشاركة 05 March 2010 - 10:28 PM




لا تنصحني علانية !








يشتت الإخوة هو ما يكون من النصيحة أمام الإخوان أو المجتمع ..

يقول الشافعي رحمه الله (( من وعظ أخاه سرا فقد رحمه وزانه ومن وعظ أخاه علانية فقد فضحه وشانه ))

فالإنسان بطبعه يكره التشهير ويعتبر النصيحة أمام الناس نوع من التحقير ، وبذلك يعرض عن الحق مهما حصل ، لأن وعظه علانية قد أفسد أجهزة استقبال القبول لديه ..

يقول الشافعي رحمه الله :

تعاهدني بنصحك في انفرادٍ --- وجنبني النصيحة في الجماعة
فإن النصح نـوعٌ من التوبـ --- ـيخ لا أرضـى اسـتماعه